هلام ذكي مصنوع بالطباعة ثلاثية الأبعاد

الهلام الذكي يغير شكله ولونه عند تعرضه للضوء. من المصدر

طوّر مهندسو جامعة روتجرز الأميركية هلاماً ذكياً بالطباعة ثلاثية الأبعاد، قد يُستخدَم لتطوير الروبوتات الناعمة، والشاشات المرنة، إذ يغير شكله، ويتحول إلى عضلة اصطناعية عند تعرضه للضوء، على غرار بعض أنواع رأسيات الأرجل.

ونشر الباحثون دراستهم في مجلة «إيه سي إس أبلايد ماتيريال أند إنترفيس» الأميركية، التي تتضمن تفاصيل عن الهلام الذكي، إضافة إلى مادة قابلة للتمدد، يتغير لونها عند تعرضها للضوء.

واستوحى الباحثون ابتكارهم من خلايا حامل الصباغ (الكروماتوفور)، وهو ما يعطي رأسيات الأرجل، مثل الحبار والأخطبوط، القدرة على تغيير الملمس واللون لأغراض التمويه والتواصل، وفقاً لموقع إنتريستنج إينجينيرينج.

وقال هوون لي، المؤلف الرئيس للدراسة والأستاذ المساعد في قسم الهندسة الميكانيكية والفضاء في كلية الهندسة بجامعة روتجرز، إن «الشاشات الإلكترونية موجودة في كل مكان، وعلى الرغم من وجود تطورات ملحوظة في تحولها إلى شاشات أقل سماكةً وأكبر مساحةً وأكثر سطوعاً، إلا أنها تستند إلى مواد صلبة، فضلاً عن محدودية تفاعلها مع الأسطح ثلاثية الأبعاد»

طباعة