مطعم ستالين يغلق أبوابه بعد يوم من الافتتاح

قال مالك مطعم لبيع الشاورما في موسكو، أول من أمس، إنه اضطر إلى إغلاقه بعد يوم من افتتاحه، بسبب غضب الناس من علامته التجارية الاستفزازية التي حملت صورة جوزيف ستالين.

ووضع مطعم ستالين دونر صورة للزعيم المثير للجدل أعلى الباب، بينما وقف في الداخل عامل يرتدي زي رجال الأمن في عهد ستالين لتقديم لفائف اللحوم، التي تحمل أسماء القادة السوفييت، للزبائن.

وأضاف صاحب المطعم، ستانيسلاف فولتمان: «كان الافتتاح كاملاً.. ولم تكن هناك أسباب قانونية للإغلاق»، لافتاً إلى أن الشرطة أرغمته على إزالة علامة ستالين، ثم اضطره «الضغط» إلى الإغلاق التام.

وتابع «كنت أتوقع بعض الضجيج.. لكن لم أكن أتوقع أن يتدفق مراسلون وقنوات تلفزيونية إلى هنا ويصطفون، كما يفعلون أمام ضريح لينين».

 

طباعة