2020.. الأعلى حرارة عالمياً بالتساوي مع 2016

أصبحت 2020 السنة الأعلى حرارة على الإطلاق عالمياً بالتساوي مع 2016، كما كشفت أمس خدمة «كوبرنيكوس» الأوروبية لمراقبة الغلاف الجوي، ما يشكل مسك الختام لعقد شهد درجات حرارة قياسية، تعكس ظاهرة الاحتباس الحراري.

وانتهت 2020 بمعدل حرارة أعلى بـ1.25 درجة مئوية من ذلك المسجّل ما قبل العصر الصناعي، وهو المعدل نفسه الذي سُجّل عام 2016، إلا أن الفارق أن 2016 شهدت ظاهرة «إل نينيو» قوية، وهي ظاهرة طبيعية تتسبب في ارتفاع درجات الحرارة، ولو شهدتها 2020 لارتفع معدل الحرارة فيها بما بين 0.1 و0.2 درجة، بحسب العلماء. ويفترض أن تنشر المنظمة العالمية للأرصاد الجوية قريباً أرقاماً معززة، تجمع بيانات عدد من الوكالات الرسمية.

 

طباعة