موظف يسرق مقتنيات من قصر باكنغهام

الموظف اعترف بـ3 اتهامات بالسرقة. أرشيفية

سُجن موظف لمدة ثمانية أشهر بتهمة سرقة عشرات الميداليات والصور التي تحمل توقيعات، وغيرها من المتعلقات من قصر باكنغهام في لندن.

وذكرت وكالة «برس أسوسيشن» البريطانية، أول من أمس، أن الرجل (37 عاماً) اعترف بثلاثة اتهامات بالسرقة.

وعثرت الشرطة على «كمية كبيرة» من المسروقات خلال تفتيش مقره في القصر.

وباع الرجل المسروقات، بما فيها ميداليتان، وألبوم صور لمأدبة ملكية للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بقيمة أقل بكثير من قيمتها على موقع «إيباي».

ويعمل الرجل موظفاً في القصر منذ عام 2015.

وذكرت الوكالة أن بعض المسروقات راوحت قيمتها بين 10 آلاف و100 ألف جنيه إسترليني (13 ألفاً و500 دولار إلى 135 ألف دولار).

 

طباعة