وثائقي يبث أسبوعياً

«ناشونال جيوغرافيك» تُطلق «القطط الكبيرة»

«توتو» ولدت وسط فيضانات ماساي مارا في كينيا.■من المصدر

تبدأ قناة ناشونال جيوغرافيك أبوظبي، التابعة لأبوظبي للإعلام، بعد غدٍ، أولى حلقات العرض الأول لسلسلة الوثـائقـي الجديد (القطط الكبيرة)، الذي سيبث في الساعة التاسعة من مساء كل خميس، وذلك بعرض فيلم: «النمر اليشم العينين».

ويتناول الفيلم قصة أنثى نمر صغيرة تُدعى «توتو»، ولدت في أجواء محفوفة بالمخاطر، وسط فيضانات ماساي مارا في كينيا، واستطاعت بالكاد أن تنجو بمساعدة والدتها، التي صاحبتها في مغامرتها لتعلم المهارات الأساسية للبقاء على قيد الحياة، مثل: التسلق، وصيد الفريسة، وتجنب خطر الضباع.

وتتابع كاميرات «ناشونال جيوغرافيك» قصة الصغيرة «توتو» بشغف واهتمام، وذلك في عرض مشوق يمتد لمدة ساعة من إنتاج «ناشونال جيوغرافيك إكسبلوررز»، والمؤسسين المشاركين لمبادرة «القطط الكبيرة»: بيفيرلي، وديريك جوبرت.

ويسلط الوثائقي الضوء على الأخطار التي تواجه القطط ذات الطبيعة الوحشية، حيث تواجه ست فصائل، من مجمل تسعة أنواع فرعية، خطر الانقراض الوشيك بسبب فقدان الموائل.

وتُقدم «ناشونال جيوغرافيك أبوظبي» مجموعة من الأفلام والسلاسل، التي تُمكن المشاهدين والمتابعين من الاقتراب من حياة الأسود والنمور والفهود، للتعرف أكثر إلى طريقة حياتها، وانتصاراتها، وهزائمها.


- عرض مشوق لمدة ساعة لقصة حياة النمرة «توتو».

- 6 فصائل تواجه الانقراض، بسبب فقدان الموائل.

 

طباعة