حسين الجسمي في «زفة عرس» الخوار

شارك الفنان حسين الجسمي، رفيق دربه الشاعر علي الخوار، غناء زفة العروس، التي تم تسجيلها خصيصاً بمناسبة زفاف (محمد) نجل الشاعر علي الخوار، وحملت الأغنية اسم «زفة الأمل»، وقام بتلحينها عادل عبدالله، ووزعها موسيقياً أحمد الرضوان، وشارك في هندسة الصوت حسين بركات.

وقال الجسمي، بمناسبة تسجيل أغنية «زفة الأمل»: «هذا واجب، ويستاهلون العرسان هذي الأغنية، والله يسعدهم ويفرحهم دوم، وإن شاء الله نزفهم ونزف عيال عيالهم». ويقول مطلع أغنية زفة الأمل: «يا مرحبا بك عد ما شرّف الليل، يا أول افراح السنين المقابيل، نور المحبه يا أمل نوّر الدار، وبشوفتك شفنا ضيا نجمة سهيل». ويذكر أن الجسمي والخوار اجتمعا معاً في أكثر من عمل غنائي كان أبرزها: (الطير والجبل وفرس)، والكثير من الأغاني الوطنية والإنسانية.

طباعة