مغارة ضخمة تحتفل بأعياد الميلاد.. وتنشر التوعية

أقيمت مغارة ميلادية ضخمة في مكسيكو تظهر مجسمات ملوك بوجوه مغطاة بكمامات، في خطوة يسعى القائمون عليها إلى توعية سكان العاصمة المكسيكية، البالغ عددهم 23 مليوناً، بأهمية الوقاية من «كوفيد-19».

ويظهر في المغارة الميلادية رعاة وملوك بوجوه مغطاة بشريط لاصق أبيض يشبه الكمامة.

وكُتب على لافتة فوق هذه المغارة المقامة في حديقة عائلة أونتيفيروس، التي تعمل بهذا التقليد منذ 93 عاماً «الزم منزلك، نحن معك».

لكن لا يمكن رؤية المغارة إلا من مسافة بعيدة بسبب التدابير الوقائية المفروضة لمكافحة الجائحة.

وقال ألفريدو توفار الذي يمثل عائلة أونتيفيروس: «هذا العام، الباب بقي مغلقاً.. الكل كانوا يضعون أيضاً كمامات لتوجيه رسائلهم».

طباعة