أعادا إلى البشرية قدراً كبيراً من الحرية وإنقاذ الأرواح

مؤسِّسا «بيونتيك» يفوزان بجائزة «أكسل شبرينجر»

أوزليم توريشي وأوجور شاهين. أرشيفية

سيحصل مؤسِّسا شركة «بيونتيك» الألمانية للأدوية الحيوية، التي طوّرت لقاحاً مضاداً لـ«كورونا»، أوزليم توريشي وأوجور شاهين، على جائزة المجموعة الإعلامية الألمانية العملاقة (أكسل شبرينجر) لعام 2021.

ومن المقرر منح الجائزة في الربيع المقبل، حسبما أعلنت المجموعة أمس في برلين. ومن المتوقع أن يبدأ التطعيم ضد «كورونا» في ألمانيا الأحد المقبل.

وقال رئيس المجموعة، ماتياس دوبفنر: «تهدف الجائزة إلى تكريم نماذج تشجع آخرين من خلال أفعالهم، إلى ريادة الأعمال والابتكار والمسؤولية الاجتماعية». وأضاف «بالنسبة لعام 2021 لا يمكن أن تكون هناك نماذج أفضل من أوزليم توريشي وأوجور شاهين، بصفتهما طبيبين وباحثين ورائدي أعمال حققا إنجازات رائدة في أبحاث السرطان». وأشار إلى أن «لقاح إم آر إن إيه الذي طوراه ضد (كوفيد-19) لديه القدرة على أن يعيد إلينا جميعاً قدراً كبيراً من الحرية وإنقاذ الأرواح في جميع أنحاء العالم.. أهنئهما بامتنان».

وكان من بين الفائزين السابقين مؤسس «فيس بوك» مارك زوكربيرغ، والخبيرة الاقتصادية الأميركية شوشانا زوبوف. وقبل أسابيع، تسلم رئيس شركة تيسلا، إيلون ماسك، جائزة 2020 في برلين.

طباعة