الخوف من الإصابة بـ «كورونا» يزداد في ألمانيا

الخائفون يزيدون 4% على ما كانت عليه الحال قبل شهر واحد. أ.ب

أظهر استطلاع حديث أن استمرار زيادة أعداد الإصابة بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا، تثير على نحو متزايد مخاوف المواطنين من التعرض للإصابة.

وكشف الاستطلاع، الذي أجراه معهد «يوجوف» لقياس مؤشرات الرأي، ونشرت نتائجه أمس، عن أن 48% من الألمان قالوا في منتصف ديسمبر الجاري إن لديهم «خوفاً كبيراً للغاية»، أو «خوفاً كبيراً إلى حد ما» من الإصابة بعدوى فيروس كورونا، ويزيد ذلك 4% على ما كانت عليه الحال قبل شهر واحد، أي منتصف نوفمبر. وفي الوقت نفسه، انخفض - خلال الفترة الزمنية ذاتها - عدد الأشخاص الذين ليس «لديهم خوف من الأساس»، أو «ليس لديهم خوف نوعاً ما» من العدوى، من 51% الشهر الماضي، إلى 48% حالياً، بحسب الاستطلاع.

وبذلك صار، للمرة الأولى منذ بدء تفشي الوباء، عدد الذين لديهم مخاوف على نحو متكافئ تقريباً مع الذين لا يخافون من الإصابة بـ«الفيروس»، علما بأن الاتجاهين يتقاربان، منذ مطلع ديسمبر الجاري.

طباعة