الحفل تميّز بالالتزام بالإجراءات الاحترازية والتباعد

«دبي للتسوّق» ينطلق على أنغام الجسمي وتامر حسني

صورة

على وقع الموسيقى والأجواء الترفيهية العائلية والألعاب النارية، انطلقت، أول من أمس، فعاليات الدورة الـ26 من مهرجان دبي للتسوق، التي تتواصل لـ45 يوماً، وتضم برنامجاً غنياً بالأنشطة والفعاليات التي تدخل السعادة إلى قلوب سكان دبي وزوارها. واستضاف سوق اتصالات ماركت «أو تي بي» في حديقة البرج وسط مدينة دبي، الليلة قبل الماضية، حفلاً فنياً، جمع بين النجمين الإماراتي حسين الجسمي، والمصري تامر حسني، وامتد لما يقارب الأربع ساعات، اذ استمتع الجمهور بالأجواء الطربية من الفنانين. وتميز الحفل الذي شهد عودة الجمهور للاستمتاع بهذه الفعاليات، بالتزامه بالشروط الاحترازية التي فرضت نفسها لجهة أعداد الحضور المحدودة، والمسافات بين الجمهور والتباعد الاجتماعي والحفاظ على وضع الكمامات طوال مدة الحفل. انطلق الحفل مع تامر حسني، الذي غنى لما يقارب الساعة والنصف مجموعة من أغنياته القديمة والحديثة، مع فرقته الخاصة، إلى جانب الفرقة الاستعراضية التي شاركته تقديم العروض على وقع أغنياته الصاخبة، لاسيما الحديثة منها.

سريع وكلاسيكي

اختار حسني أكثر أغنياته الشهيرة لتقديمها، ومنها «أكتر حاجة بحبها فيك»، محاولاً المزج في أجواء الحفل بين الأغنيات السريعة والكلاسيكية الهادئة، كما قدم أغنية «كفاياك أعذار» بصوته منفرداً دون عزف موسيقي. كما غنى تامر حسني مجموعة من أغنياته وهو يعزف، سواء على الغيتار أو البيانو، وحرص على خلق حوار مع الجمهور بين الأغنية والأخرى بشكل مرح، فكانت روح الدعابة مسيطرة تماماً على الحفل، محاولاً من خلال هذا الحوار إشراك حضور الحفل في اختيار الأغنيات، ليكون الحفل اختصاراً سريعاً لمسيرته الطويلة، بما فيها الأغنيات التي قدمها في أفلامه، ومنها أغنية «تلفوني رن» من فيلم «عمر وسلمى»، التي انطبعت في أذهان الناس.

«انت عمري»

أما النجم الإماراتي حسين الجسمي فغنى للجمهور في دبي لمدة قاربت الساعتين، بادئاً الحفل بأغنية «يا خفيف الروح»، لينطلق منها إلى تقديم مجموعة من الأغنيات الخليجية، وكذلك المصرية التي تحظى بجماهيرية كبيرة في الوطن العربي. «اجى الليل» و«شوف الجبل واقف».. من الأغنيات الخليجية التي يحرص الجسمي على تقديمها في جميع حفلاته، إلى جانب بعض الأغنيات التي يحبها الجمهور، ومنها «ستة الصبح». وكالعادة في جميع حفلاته، يقدم الجسمي أغنية أو أكثر عازفاً على البيانو، وقرر في حفل انطلاق مهرجان دبي للتسوق تقديم أغنية «أول انسان أعشقه» على البيانو، وهي من أشعار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، ليتابع عزفه على البيانو مع أغنية «انت عمري» للراحلة أم كلثوم، ثم يستكمل الحفل في أجواء الهجران والفقد عبر كلمات أغنياته الحزينة، ومنها «والله ما يسوى». ومنذ أن اعتلى الفنان حسين الجسمي المسرح، كان جمهور حفل مهرجان دبي للتسوق يطالبه بأداء أغنية «الطبطبة» التي تجاوز عدد مشاهديها على «يوتيوب» 330 مليوناً، إلا أن النجم الإماراتي حرص على تقديم مجموعة من الأغنيات الحماسية التي يحبها الجمهور والتي اعتاد سماعها منه، ومنها «نسم علينا الهوا» للفنانة فيروز، لتكون «الطبطبة» مسك ختام الحفل الذي ألهب حماسة الجمهور.


الحديقة المسحورة

رحب سوق مهرجان دبي للتسوق في الخوانيج، أول من أمس، بالعائلات من خلال تجربة الحديقة المسحورة المستوحاة من قصة «أليس في بلاد العجائب»، والتي تشمل العروض الموسيقية والمسرحية وجلسات رواية القصص وحفل الشاي. فيما استقبل متجر أميركان راج سي في دبي مول المتسوقين للدخول في رحلة بتقنية الواقع المعزز داخل المتجر، مع عرض لمجموعة من راقصي الهيب هوب. وتستمر فعاليات المهرجان الذي تنظمه مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة حتى 30 يناير المقبل.

حسين الجسمي بدأ فقرته بـ«يا خفيف الروح»، وغنّى مجموعة من أغانيه الشهيرة.

تامر قدّم لما يقارب الساعة والنصف مجموعة من أغنياته القديمة والحديثة.

طباعة