حُمّى «التحديات» الفنية تعود من جديد

عمرو دياب لجمهوره: غنّوا «محسود»

يبدو أن حمى «التحديات» الجماهيرية على مواقع التواصل الاجتماعي، قد عادت من جديد نهاية هذا العام، وذلك بعد تفاعل عدد من نجوم الغناء والموسيقى في مصر مع التحدي الجديد الذي أطلقه، أخيراً، النجم المصري عمرو دياب، عبر صفحاته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، وحمل عنوان «محسود»، ترويجاً لأغنيته الجديدة التي تحمل الاسم نفسه، وتنتمي إلى ألبوم «يا أنا يا لأ»، الذي من المقرر طرحه في الأسواق قريباً، داعياً جمهوره وعشاقه في مصر والوطن العربي إلى غنائها على طريقتهم بالقول «غنيها.. عايز أسمع أصوتكم الحلوة.. محسود».

ومنذ طرح التحدي، سارع جمهور الفنان إلى التجاوب مع دعوة الهضبة والتفاعل مع تحدي الأغنية الجديدة التي كتبها تركي آل الشيخ، ولحنها خالد عز، فيما تولى توزيعها موسيقياً عادل حقي، وتقول في مطلعها «محسود على عودك يا جميل، على دقة عود أتمايل ميل، لما بشوفك بنسى أنا مين».

وبادر عدد من نجوم الفن في مصر إلى التفاعل مع دياب وغناء مقطع أغنية «محسود» بأصواتهم، ومنهم الشاعر الغنائي تامر حسين.

كما نشر عمرو دياب، على صفحته الرسمية في «تويتر»، مقاطع فيديو لمجموعة جديدة من الفنانين الذين شاركوا في التحدي، وأبرزهم المغني رامي جمال ونهال نبيل ومي فاروق وكريم محسن، فيما قام الملحن وليد سعد بنشر تحدي الأغنية بصوت ابنته «ريانة»، بينما فاجأ الملحن المصري، خالد عز، جمهور الهضبة بنشره مقطعاً من الأغنية بصوته مرفقاً بعزف منفرد على آلة العود.

وتصدر هاشتاغ «# محسود» موقعَي «تويتر» و«يوتيوب»، بعد ساعات معدودة من طرح الفيديو الترويجي للأغنية الجديدة، ليحقق موجة واسعة من الانتشار بين أوساط الفن والغناء في مصر، وفي أوساط جمهور الهضبة.

من جهة أخرى، أعلن الفنان المصري، رامي صبرة، قبوله التحدي قائلاً على «تويتر»: «وأنا قبلت التحدي»، مؤدياً مقطع الأغنية ذاتها على طريقته الخاصة، ومعلقاً عبر صفحة الشاعر تامر حسين «الهضبة أخويا الكبير، وياما تعلمت منه». ويتأهب دياب لطرح ألبومه الجديد «يا أنا يا لأ» خلال الأيام المقبلة.


عدد من نجوم الفن تفاعلوا مع دياب بأصواتهم.

طباعة