القضاء العسكري اللبناني يحكم بسجن المطرب فضل شاكر 22 عاماً

عاقب القضاء العسكري اللبناني المغني فضل شاكر بالسجن 22 عاماً مع الأشغال الشاقة، "لصلته بأعمال إرهابية ودعمه مجموعة مسلحة”.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان أن المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن منير شحادة أصدرت حكمين غيابيين بحق شاكر.

وقضى الحكم الأول بالسجن 15 عاماً مع الأشغال الشاقة وتجريده من حقوقه المدنية “بجرم التدخل في أعمال الإرهاب التي اقترفها إرهابيون، مع علمه بالأمر عن طريق تقديم خدمات لوجستية لهم”.

وجاء الحكم الثاني بالسجن سبع سنوات مع تغريمه خمسة ملايين ليرة “بجرم تمويل مجموعة أحمد الأسير المسلحة والإنفاق عليها وتأمين ثمن أسلحة وذخائر لها”.

وكان شاكر (51 عاماً) قد اعتزل الفن نهاية عام 2012 واقترن اسمه بجماعة أحمد الأسير السلفية، قبل أن يظهر من جديد ويعلن عودته للفن في 2018.

وهذه ليست المرة الأولى التي تصدر فيها أحكام بحق شاكر الذي عاقبته المحكمة من قبل بالسجن خمس سنوات في 2016، وكذلك بالسجن 15 عاماً في قضية “أحداث عبرا” بين الجيش اللبناني وجماعة أحمد الأسير عام 2017، لكنه حصل على حكم بالبراءة في 2018.

طباعة