من أجل انتقال اللاعب إلى «يوفنتوس»

استقالة رئيسة جامعة تساهلت مع سواريز في امتحان اللغة

سواريز حصل على الإجابات مقدماً. أرشيفية

تقدمت رئيسة جامعة إيطالية للأجانب باستقالتها، أمس، وذلك بعد اتهامها بالتلاعب باختبار اللغة الإيطالية لنجم كرة قدم، في وقت سابق من العام الجاري.

وقالت رئيسة الجامعة، جيوليانا جريجو، في خطاب لها عبر الموقع الرسمي لجامعة الأجانب في بروجيا: «أقدم هذه الاستقالة، اليوم، وأنا رأسي مرفوع».

وأضافت أنها تقدمت باستقالتها من أجل المصلحة العامة للجامعة وللمدينة، مؤكدة أنها ستستمر في مواجهة الاتهامات الموجهة لها.

وقالت جريجو: «دائماً كنت أتصرف بصدق وإنصاف».

وتعرضت جريجو لضغوط عدة منذ 17 سبتمبر الماضي، عقب اختبار اللغة الذي خضع له الأوروغوياني لويس سواريز، والذي كان ضرورياً لتقديم طلب الجنسية الإيطالية، التي كانت ستسهل مهمة انتقال اللاعب إلى فريق يوفنتوس.

وقال مكتب الادعاء في بيروجيا، في الرابع من ديسمبر الجاري، إن سواريز حصل على الإجابات مقدماً، وإن الامتحان كان «مهزلة» تم ترتيبها بناء على طلب من يوفنتوس.

وتقرر إيقاف جريجو، وعدد من المسؤولين والأساتذة في الجامعة لمدة ثمانية أشهر، بتهمة انتهاك القواعد المهنية، وتزوير وثائق رسمية.

ولم يكتمل انتقال سواريز إلى يوفنتوس حامل لقب الدوري الإيطالي، لينتقل المهاجم صاحب الـ33 عاماً إلى أتلتيكو مدريد، قادماً من برشلونة الإسباني.

ويخضع فابيو باراتشي، المدير الإداري بيوفنتوس، للتحقيقات من قبل الادعاء العام، بتهمة الإدلاء بمعلومات خاطئة.

طباعة