الكشف عن حقيقة المجسمات الغامضة التي حيرت العالم

صورة

بعد أن أثارت حيرة العالم؛ تم الكشف عن حقيقة الألواح المعدنية التي تم العثور عليها في مناطق مختلفة من العالم، حيث أعلنت اليوم مجموعة فنية في نيو مكسيكو مسؤوليتها عن نصب تلك الألواح.
ونشرت المجموعة عبر حساب على "تويتر" يحمل تعريف "الفنان الأكثر شهرة"، تغريدة سخرت فيها من الذين اعتقدوا أن هذه الألواح من صنع مخلوقات فضائية، قالت فيها: "للمهتمين باقتناء القطع الفنية.. مجسم فضائي مقابل 45 ألف دولار؟.
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن المجموعة الفنية، ومقرها سانتا في شمال الأرجنتين، نشرت صورة لكتلة طويلة يتم إخراجها من ورشة عمل. لافتة إن الكشف عن حقيقة هذه الألواح جاء بعد أسابيع من انتشار نظريات المؤامرة التي تكهّنت بوجود كائنات فضائية عندما اكتشف مسؤولو الحياة البريّة قطعة صلبة من الفولاذ المقاوم للصدأ يبلغ ارتفاعها 10 أقدام في منطقة نائية في صحراء يوتاه الأميركية، في 18 نوفمبر الماضي. كما تم رصد مجسم آخر بالقرب من نهر في تل باتكا دوامني، في مدينة بياترا نيمت شمالي رومانيا، بعد ما يقرب من أسبوعين، ثم ظهر مجسم ثالث على قمة جبل باين في أتاسكاديرو بولاية كاليفورنيا، ومن ثم هولندا، وبريطانيا.

طباعة