واحد من كل 5 شرطيين في ألمانيا دخل الحجر

كشفت تقارير صحافية أن أكثر من 20% من أفراد الشرطة الاتحادية في ألمانيا موجود أو كان موجوداً في الحجر الصحي بسبب جائحة «كورونا». وذكرت صحف استناداً إلى رئاسة الشرطة الاتحادية في بوتسدام أن عدد هؤلاء الشرطيين بلغ 11 ألفاً و890 شرطياً من أصل نحو 51 ألف شرطي.

وأضافت الصحف أن عدد أفراد الشرطة الاتحادية الذين أصيبوا بفيروس كورونا فعلياً وصل منذ بدء الجائحة، في مارس الماضي، إلى 594 شرطياً، مشيرة إلى أن نحو 1900 شرطي موجودون في الوقت الراهن في الحجر، ولا يعني هذا أن إصابتهم بفيروس كورونا مؤكدة.

وذكرت الصحف أن 54% من حالات العدوى لها علاقة بالحياة الشخصية للشرطي، أما الحالات الباقية فلها علاقة بالعمل.

طباعة