بيع ماسة وردية استثنائية ب 26,6 مليون دولار

بيعت ماسة وردية استثنائية متأتية من أكبر حجر ماس وردي خام اكتشف في روسيا، في مقابل 26,6 مليون دولار (مع العمولة) خلال مزاد نظمّته دار "سوذبيز" مساء أمس في جنيف.
 وتعدّ هذه الماسة، وهي بحجم كلّة تبلغ 14,83 قيراطا وقد أطلق عليها اسم "ذي سبيريت أوف ذي روز" تيمنا بعرض باليه شهير، أكبر قطعة تعرض في مزاد في فئة الماس الأرجواني الزهري الزاهي.
وبعد بضع دقائق، بيعت الماسة البيضوية الشكل التي طرحت في مزاد عبر الانترنت بسبب جائحة كوفيد-19 في مقابل 21 مليون فرنك سويسري، أي ما يوازي 26,6 مليون دولار مع عمولة.
 واكتشف حجر الماس الأصلي الذي تشكل هذه الماسة قطعة منه في جمهورية ساخا (ياقوتيا) في شمال شرق سيبيريا في عام 2017 من قبل مجموعة "ألروسا" الروسية واستغرق الأمر عاما من العمل الدقيق لتقطيعه وإعطائه شكلا بيضويا مع الحفاظ على لونه اللامع. والماس الوردي هو الأكثر ندرة والأكثر طلبا في السوق العالمي.
 وما زالت ماسة "سي تي إف ستار بينك" تحتفظ بالرقم القياسي لأغلى ماسة وردية تم بيعها على الإطلاق في مزاد وهي بيعت في مقابل 71,2 مليون دولار عام 2017 في هونغ كونغ. كما أن خمسة من أغلى عشرة أحجار ماس بيعت في مزادات هي زهرية اللون، بحسب "سوذبيز". وقد بيعت كلها خلال العقد الأخير.

طباعة