من أهم مبدعي الكتابة الفكاهية اللاذعة في بلاده

رحيل الساخر جفانيتسكي.. الروس يحفظون كلماته عن ظهر قلب

فلاديمير بوتين والكاتب الراحل جفانيتسكي. أ.ف.ب

توفي، أول من أمس، عن 86 عاماً الكاتب الروسي، ميخائيل جفانيتسكي، الذي يُعد من أهم كتّاب القصّة الساخرة السوفييتية.

واشتهر جفانيتسكي بكتاباته الساخرة اللاذعة، ويحفظ الروس عن ظهر قلب عدداً من عباراته والأمثال والحكم الواردة في مؤلفاته.

ومن هذه العبارات مثلاً: «السخرية منك ليست مشكلة، الأسوأ هو البكاء عليك»، و«في الحياة ثمة دائماً مكان لعمل بطولي، المهم أن يبقى المرء أبعد ما يمكن عن هذا المكان».

ووجّه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، رسالة تعزية إلى عائلة الراحل، لاحظ فيها أنه «كان يتقن التحدث عن أمور مهمة وجدية بطريقة فكاهية، وكنا نحبه كثيراً لهذا السبب في روسيا وفي الكثير من الدول الأخرى»، ورأى في رحيله «نهاية مرحلة بأكملها».

وكان جفانيتسكي قد قرر في مطلع 2020 عدم الاستمرار في تقديم عروض ساخرة فردية على المسرح، والاكتفاء بالكتابة، منهياً بذلك مسيرة 50 عاماً على الخشبة.

يشار إلى أن جفانيتسكي من مواليد أوديسا في أوكرانيا، ودرس الهندسة في الأصل، وقال الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، إن «السخرية صنعت حكمة كثيرين»، مؤكداً أنه «من أشدّ المعجبين بقوة فكر» جفانيتسكي.

طباعة