يتيح للضيوف مزيجاً غنياً من التجارب التاريخية والثقافية

«حفيت الصحراوي» يعود بموسم جديد نوفمبر المقبل

صورة

أعلنت دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي إطلاق الموسم الجديد لمنتزه جبل حفيت الصحراوي، ويستقبل موسم المنتزه، الذي يقع عند سفح جبل حفيت في منطقة العين، الزوار اعتباراً من الأول من نوفمبر المقبل وحتى أبريل 2021، متيحاً للضيوف الاستمتاع بمزيج غني من التجارب التاريخية والثقافية والمعالم الطبيعية المدهشة، التي تتنوع بين الأجواء الجبلية والصحراوية والمواقع الأثرية.

ويضم منتزه جبل حفيت الصحراوي مجموعة بارزة ومتنوعة من مناطق الجذب، من بينها المدافن التي تعود إلى أكثر من 5000 عام، والتي تعتبر من أشهر البقايا الأثرية في الدولة، وتشهد على التاريخ الغني للبلاد، وتعد دليلاً على الاستيطان البشري الضارب في القدم بالمنطقة.

وقال وكيل دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي بالإنابة، سعود الحوسني: «تعد زيارة جبل حفيت بمثابة رحلة في أعماق التاريخ الإماراتي، حيث يجمع منتزه جبل حفيت الصحراوي إرثاً استثنائياً من تاريخ المنطقة، مع مجموعة من الأنشطة الخارجية الملائمة للزوار من جميع الأعمار والإمكانات، كما يسمح باستكشاف المساحات المحيطة التي تمتاز بجمالها الطبيعي وتنوعها البيولوجي الكبير».

ويهدف منتزه جبل حفيت الصحراوي بشكل أساسي إلى حماية الآثار والمشهد الثقافي في المنطقة والحفاظ عليه، بما يتماشى مع مهمة دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، الرامية إلى حفظ وصون التراث الثقافي الإماراتي، إضافة إلى استعراض التنوع البيولوجي الفريد.

 

طباعة