صور..عمل فني من ملابس نساء معنفات في كردستان العراق

صورة

رُفع في مدينة السليمانية التابعة لكردستان العراق، أمس، عمل فني حيك من ملابس نساء معنفات جمعتها الفنانة والناشطة المدنية تارا عبدالله على مدى ثلاثة أشهر، لتلقي من خلاله الضوء على قضية العنف ضد النساء في الإقليم.
وعُرضت اللوحة الفنية في حديقة في شارع رئيسي في مدينة السليمانية، وبيلغ طولها "4800 متر"، كما روت الفنانة البالغة من العمر 24 عاماً. وأوضحت عبدالله أنها تجمع منذ ثلاثة أشهر "ملابس نساء تعرضن للعنف من قبل أزواجهن وعائلاتهن" من سائر مناطق الإقليم.
وأشارت إلى أن العمل يهدف إلى "إظهار حجم العنف الذي تتعرض له النساء في مجتمعاتنا"، لافتة إلى أنها وخلال بحثها "سمعت الكثير من قصص العنف". وقالت إن كل قطعة من هذه القطع التي تشكّل اللوحة الفنية "تروي قصة".
وقالت عبدالله إن في العمل قطع ثياب عائدة لحوالي 100 ألف امرأة، بينها "ملابس لنساء متوفيات بسبب العنف" حصلت عليها من ذويهنّ.

طباعة