السناجب الطائرة تنجو من شبكة اتجار في فلوريدا

شبكة الاتجار أمسكت بآلاف السناجب الطائرة. أرشيفية

وجّهت التهم رسمياً إلى سبعة أشخاص - على الأقل - في ولاية فلوريدا الأميركية، لمشاركتهم في شبكة اتجار غير قانوني في السناجب الطائرة، وهي حيوانات محمية أمسكوا بالآلاف منها تتخطى قيمتها الإجمالية مليون دولار، كما أعلنت السلطات المحلية.

وفي خلال أقل من ثلاث سنوات، اصطاد التجار 3600 حيوان على أقل تقدير بيعت لزبائن في كوريا الجنوبية «في مقابل مئات آلاف الدولارات»، بحسب ما أفاد مكتب حماية الثروة الحيوانية والنباتية في فلوريدا.

وكان التحقيق الذي شاركت فيه وحدات شرطة ووكالات لحماية الحيوانات من ولايات أميركية عدة، قد أطلق في يناير 2019 إثر اتصال من جهة مجهولة، واستغرق 19 شهراً.

والمهربون الذين وضعوا أكثر من 10 آلاف فخّ لاصطياد السناجب الطائرة في أنحاء فلوريدا ضالعون أيضاً في تجارة أنواع أخرى بما يتعارض مع القانون، مثل سلاحف المياه العذبة والتماسيح.

ووجّهت تهم رئيسة عدّة إلى التجار، منها غسيل الأموال وحيازة حيوانات برّية بطريقة غير قانونية.

طباعة