«تنظيم الاتصالات» و«بيئة» تتعاونان لتعزيز الوعي البيئي

وقّعت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات مذكرة تفاهم مع شركة «بيئة» بهدف التعاون والعمل معاً لتعزيز شراكة استراتيجية في ما بينهما، وتنسيق الجهود الرامية إلى مواجهة التحديات البيئية، وتوحيد الجهود المبذولة لنشر الوعي والثقافة البيئية. وتندرج المذكرة التي تم توقيعها رقمياً ضمن استراتيجية الحكومة الاتحادية التي تدعم إيجاد شراكة فعالة بين المؤسسات الحكومية وشبه الحكومية والقطاع الخاص.

وأكد نائب المدير العام لقطاع الخدمات المساندة، سعيد سلطان السويدي، حرص الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات على بناء الشراكات مع الجهات الحكومية وشبه الحكومية والقطاع الخاص، بهدف تحقيق أهداف التنمية المستدامة، والحفاظ على موارد الدولة، وحماية البيئة بمختلف مكوناتها، ونشر الوعي البيئي بين مختلف شرائح المجتمع بما يضمن سلامة أفراد المجتمع الإماراتي.

طباعة