سرقة آلاف الجرعات من لقاح الإنفلونزا بالمكسيك

قالت السلطات المكسيكية، أول من أمس، إن أكثر من 10 آلاف جرعة من لقاح الإنفلونزا تعرضت للسرقة من شركة توزيع في المكسيك، بعد أسبوع واحد من سرقة ما يقرب من 38 ألف وحدة من أدوية السرطان.

وأصدرت اللجنة الاتحادية للحماية من المخاطر الصحية بالمكسيك تنبيهاً صحياً بعد سرقة لقاح «فاكسيجريب»، الذي كان مخصصاً للمستشفيات العامة.

وأوضحت اللجنة أن الجرعات سرقت من شاحنة نقل في 12 أكتوبر الجاري، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وأطلقت السلطات حملة تطعيم ضد الإنفلونزا لمنع هذا الفيروس من الاندماج مع فيروس كورونا المستجد، الذي أودى بحياة أكثر من 85 ألف شخص في المكسيك، وهي رابع أكبر حصيلة وفيات في العالم.

طباعة