محطة الفضاء الدولية: رصد تسرب هواء في القسم الروسي

المشكلة لا تشكّل خطراً على حياة الطاقم. أرشيفية

كشفت وكالة الفضاء الروسية أن روّادها رصدوا تسرب هواء في القسم الروسي من محطة الفضاء الدولية، لكن هذه المشكلة لا تعرّض حياة الطاقم للخطر.

وكان الطاقم، المؤلف من الرائدين الروسيين: أناتولي إيفانيشين، وإيفان فاغتر، والأميركي كريستوفر كاسيدي، يبحث عن مصدر هذا التسرّب منذ أغسطس الماضي.

وجاء في بيان صادر عن وكالة «روسكوسموس»: «تبيّن أن المشكلة تكمن في وحدة الخدمة (زفيزدا)، التي تحتوي على معدات علمية». ولايزال ينبغي تحديد موقع التسرّب بدقّة، لكن هذه المشكلة «لا تشكّل خطراً على حياة الطاقم، وصحة أفراده، ولا تحول دون مواصلة الرحلات المأهولة في محطة الفضاء الدولية».

وسعى مدير الرحلات الروسية المأهولة، سيرغي كريكاليوف، إلى الطمأنة في تصريحات تلفزيونية، مشيراً إلى أن المحطة الفضائية تخسر القليل من الهواء، جراء نظام التنقية. لكنه استطرد: «ما يحصل راهناً هو أكبر من التسرّب العادي، وفي حال استمرّ الأمر لفترة أطول، لابدّ من جلب مزيد من الهواء إلى المحطة».

 

طباعة