مايكل كيوانوكا يفوز بجائزة «ميركوري برايز»

المغني البريطاني من أصول أوغندية. ■ أرشيفية

فاز المغني البريطاني مايكل كيوانوكا بجائزة «ميركوري برايز» عن ألبومه الثالث «كيوانوكا» الذي اختير ألبوم السنة.

وتعد هذه المرّة الثالثة التي يرشّح فيها المغني والمؤلّف البالغ من العمر 33 عاماً لهذه الجائزة. وتقدّم مايكل على 11 فناناً آخر، من بينهم مغني الراب ستورمزي مع «هيفي إز ذي هيد»، ودوا ليبا مع «فيوتشر نوستالجا».

وقال المغني ذو الأصول الأوغندية، إن «الفوز بجائزة ميركوري هو بمثابة حلم يتحقّق. وأنا في غاية السعادة»، معرباً عن أهمية الموسيقى والفنّ بالنسبة له.

واحتّل ألبوم «كيوانوكا» المطعّم بأنغام فولك وسول، والذي تشيد أغانيه بأبطال النضال من أجل الحقوق المدنية في الولايات المتحدة المرتبة الثانية في تصنيفات أفضل المبيعات بعيد صدوره في نوفمبر الماضي.

أطلقت جائزة «ميركوري برايز» في عام 1992 لتكريم صاحب أفضل ألبوم بريطاني أو إيرلندي في الأشهر الـ12 الأخيرة. والجائزة مصحوبة بمبلغ قدره 25 ألف جنيه استرليني (30 ألف دولار تقريباً)، وتعطي دفعاً لمبيعات الألبوم المختار.

ولم ينظم حفل هذا العام لتسليم الجائزة بسبب انتشار فيروس كورونا، وتمّ الإعلان عن الفائز في برنامج تلفزيوني.


- لم ينظم حفل

هذا العام

لتسليم الجائزة

بسبب انتشار

أزمة «كوفيد-19»،

وتمّ الإعلان عن الفائز

في برنامج

تلفزيوني.

طباعة