بيل غيتس وأنجلينا جولي في المركز الثاني

أكثر شخصين إثارة للإعجاب في العالم.. باراك وميشيل أوباما

ذكرت دراسة استقصائية، نُشرت أمس، أن الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، وزوجته ميشيل، هما أكثر شخصين إثارة للإعجاب في العالم.

وأشارت مؤسسة «يوجوف» إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يصل فيها الرئيس الأميركي السابق لأعلى تصنيف منذ إطلاق استطلاع «الأكثر إثارة للإعجاب في العالم في 2014».

وحل الملياردير بيل غيتس في المركز الثاني بين أكثر الأشخاص إثارة للإعجاب، بعد أن احتل المركز الأول العام الماضي. وجاء الرئيس الصيني، شي جين بينج، في المركز الثالث.

ولاتزال ميشيل أوباما أكثر النساء إثارة للإعجاب في العالم، واحتلت الممثلة أنجلينا جولي المركز الثاني، والملكة البريطانية إليزابيث الثانية في المركز الثالث.

وأجريت الدراسة، التي شملت استطلاع آراء 45 ألف شخص في 42 دولة، على مرحلتين، شملت الأولى طرح سؤال بشكل علني على المستطلعين حول من هم الرجال والنساء الأكثر إثارة للإعجاب في العالم.

وتضمنت المرحلة الثانية من الدراسة إعداد قائمتين بهما أكثر 20 رجلاً وامرأة ذكرت أسماؤهم، في حين استكملت قوائم البلدان الفردية بشخصيات مشهورة إقليمياً.

واحتل يورغن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي، المرتبة الثانية بين أكثر الرجال إثارة للإعجاب لدى الألمان، في حين حل الدالاي لاما، في المرتبة الثالثة.


- 45 ألف شخص في 42 دولة أجريت معهم مقابلات.

- كلوب ثانياً بين أكثر الرجال إثارة للإعجاب لدى الألمان.

طباعة