تشويه تمثال تشرشل في لندن للمرة الثانية بـ 4 أشهر

تعرض تمثال رئيس الوزراء البريطاني الراحل، ونستون تشرشل، المواجه لمبنى البرلمان البريطاني في العاصمة لندن للتشويه، مرة أخرى، على يد محتجين يعتبرونه عنصرياً.

وتعد هذه ثاني مرة، يتعرض فيها تمثال تشرشل للتشويه في أربعة أشهر. وكتب المحتجون بطلاء أصفر على تمثال تشرشل، الذي قاد البلاد وقت الحرب العالمية الثانية: «عنصري».

وقالت شرطة العاصمة على «تويتر»: «اعتقلنا رجلاً في ساحة البرلمان، للاشتباه في إلحاقه أضراراً بتمثال تشرشل، ما يشكل جريمة».

وتعرض التمثال للتشويه في يونيو الماضي، خلال احتجاج اتسم بشكل عام بالسلمية على موت الأميركي الأسود جورج فلويد، في مدينة منيابوليس الأميركية أثناء الاعتقال. ودفع ذلك السلطات البريطانية لإحاطة التمثال بالألواح لفترة من الوقت.

طباعة