طالب في الهند يشنق نفسه بسبب لعبة "بابجي"

شنق طالب هندي يبلغ من العمر 21 عامًا، نفسه حتى الموت، لعدم مقدرته على تشغيل لعبة "ببجي موبيل" التي حظرتها البلاد.

ووفقًا لوكالة الأنباء الهندية "بي تي آي"، تناول الطالب –وجبة الإفطار، وعاد إلى غرفته وأغلقها، وعندما استدعاه الأهل لتناول الغداء لم يرد على النداء.

طرقت والدته باب غرفته إلى أن أصيبت بالذعر، ودعت الجيران لاقتحام الغرفة، وبمجرد دخولها، وجدوا الصبي معلقًا من السقف.

وبحسب ماذكرت عائلته كان الصبي محبطًا بسبب حظر لعبة "ببجي موبايل" في الهند.

طباعة