بعدما قدّم 20 موسماً ومئات الحلقات

مسلسل عائلة كارداشيان.. وداعاً

كيم: اتخذنا بحزن القرار الصعب. أرشيفية

أعلن أبطال مسلسل تلفزيون الواقع الخاص بعائلة كارداشيان، أول من أمس، أن العمل الذي جعل من المشاركين فيه نجوماً عالميين، سيتوقف في العام المقبل.

وكتبت كيم كارداشيان، أشهر الشقيقات في العائلة، عبر حسابها على «إنستغرام» الذي يضم 188 مليون متابع «اتخذنا بحزن القرار الصعب كعائلة بأن نقول وداعاً لمسلسل (كيبينغ أب ويذ ذي كارداشيانز)».

وأضافت «بعد ما يقرب من 14 عاماً و20 موسماً ومئات الحلقات والكثير من البرامج المشتقة، نشعر بامتنان بالغ لجميعكم، أنتم الذين شاهدتمونا طوال هذه السنوات، في الأيام الحلوة والمرة ولحظات الفرح والدموع والعلاقات الكثيرة والأطفال».

وأوضحت سيدة الأعمال وزوجة كانييه ويست «موسمنا الأخير سيبث في مطلع العام المقبل سنة 2021».

وتابعت قائلة: «لم أكن لأصل إلى ما أنا عليه اليوم من دون (كيبينغ أب ويذ ذي كارداشيانز). هذا البرنامج صنع من نحن اليوم، وسأبقى ممتنة أبداً لجميع الذين أسهموا في صنع مسيراتنا وفي التغيير الذي حصل في حياتنا إلى الأبد».

كما نشرت والدتها كريس جينر، مديرة أعمال العائلة، البيان الذي يحمل توقيع الشقيقات الثلاث كورتني وكيم وكلويه، إضافة إلى والدتهن وشقيقهن روب والأختين غير الشقيقتين كيندال وكايلي جينر وسكوت ديسيك والد أطفال كورتني الثلاثة. ولم تقدم العائلة أي تفسير للقرار.

ويأتي هذا النبأ بعدما أعلن نجم الراب كانييه ويست الذي له من كيم كارداشيان أربعة أطفال، ترشحه إلى البيت الأبيض. وأدلى أخيراً بتصريحات غامضة وصفت بأنها غير متزنة دفعت زوجته إلى الحديث مجدداً عن معاناته «اضطرابات ثنائية القطب»، وحتى طلب «التعاطف» مع وضعه.

وجعل برنامج التلفزيون الواقع من أفراد العائلة نجمات صفحات مجلات المشاهير، وسمحت نجوميتهن بتحقيق ملايين الدولارات من خلال خوضهن مجالات كثيرة، بينها إطلاق مستحضرات تجميل وعطور وعرض الأزياء.


«لم أكن لأصل إلى ما أنا عليه اليوم من دون هذا البرنامج».

طباعة