الدب «الفراشة» يسقط بعد محاولة ثالثة للهرب

الدب الشهير بطرائف هروبه اكتسب اسم «بابيون» (الفراشة). أرشيفية

أمسكت السلطات في جبال الألب الإيطالية بالدب البري الشهير بطرائف هروبه التي أكسبته اسم «بابيون» (الفراشة)، للمرة الثالثة، حسبما ذكرت حكومة إقليم ترينتو.

هرب الدب المعروف رسمياً باسم «إم 49» مرتين من محبسه في يوليو 2019، ويوليو 2020، والشهر الماضي فقد الطوق اللاسلكي الذي كان مزوداً به للسيطرة على تحركاته. وقالت حكومة ترينتو إنه تم الإيقاع بالدب في فخ أسطواني في سلسلة جبال لاجوراي، حيث تم رصده أخيراً. يشار إلى أن «بابيون» هي رواية شهيرة للهروب من السجن.

هرب «إم 49» أولاً بعد ساعات من الإمساك به، حيث تسلق أربعة أسوار، بما في ذلك سور مكهرب بتيار الجهد العالي، فيما وصفته السلطات بعمل «لا يمكن تصوره». ثم استغرق الأمر تسعة أشهر من حراس الحدائق للإمساك به وإعادته إلى المعسكر المغلق الذي كان قد فر منه، وبعد شهرين هرب مجدداً. وتسبب الدببة، وهي أنواع مهددة بالانقراض، مخاوف متزايدة في ترينتو، وأصبحت مواجهتها مع البشر من حينه أكثر شيوعاً وخطراً على نحو محتمل.

 

طباعة