من أبرز وجوه موسيقى الجاز الأميركية

رحيل عازف الساكسفون هال سينجر عن 100 عام

سينجر يوارى الثرى اليوم في مأتم عائلي. أرشيفية

توفي يوم الثلاثاء الماضي، عازف الساكسفون هال سينجر، أحد أبرز وجوه موسيقى الجاز الأميركية، كما أعلنت بلدية مدينة شاتو (إيفلين) في ضواحي باريس، حيث كان الموسيقي الذي عزف إلى جانب راي تشارلز وبيلي هوليداي يقيم منذ 20 سنة.

وجاء في بيان أصدرته البلدية «نعلمكم بكل أسف بأن هال توفي في 18 أغسطس 2020 عن 100عام». ولم تشر البلدية إلى سبب الوفاة، لكنها أوضحت أن سينجر الذي «تراجعت صحته في السنوات الأخيرة»، توفي «بسلام محاطاً بزوجته وعائلته».

وسجّل الراحل خلال مسيرته الفنية التي امتدت 70 عاماً نحو 100 أسطوانة، بدايةً في الولايات المتحدة، حيث ولد في 8 أكتوبر 1919 بمدينة تولسا، ثم في فرنسا التي انتقل إليها في عام 1965، وفق نبذة عنه منشورة على موقعه الإلكتروني.

وفي الشارع 52 الشهير في نيويورك، معقل موسيقى الجاز، عزف سينجر عام 1942 إلى جانب دون بياس وروي إلدريدج ورد ألن وبيلي هوليداي، بعدما كانت بداياته في الفرق الأوركسترالية السوداء في جنوب غرب الولايات المتحدة.

وكانت له جولات عالمية، عزف خلالها في أميركا اللاتينية وإفريقيا وآسيا، بعدما عزف في صالات الحفلات الموسيقية في الولايات المتحدة إلى جانب الكبار كراي تشارلز.

وفي عام 1989، أدى دوراً يمثل شخصيته الحقيقية في فيلم «تاكسي بلوز»، للمخرج الروسي بافل لونغين، الذي نال جائزة أفضل إخراج في مهرجان كان الفرنسي في العام التالي.

واقترن سينجر بامرأة فرنسية، وقرر الإقامة في مدينة شاتو الفرنسية عام 2002. ونال وسام الفنون والآداب الفرنسي عام 1999.

ويوارى سينجر الثرى اليوم في مأتم عائلي، كما أفادت البلدية وكالة فرانس برس.

طباعة