قرار نقل الكلاب الضالة يثير الجدل في بنغلاديش

قررت السلطات في بنغلاديش نقل أكثر من 30 ألفاً من الكلاب الضالة لأماكن نائية حول العاصمة، ما دفع محبي الحيوانات لتنظيم حملة احتجاجية.

وقال سوراف شاميم، رئيس منظمة «كير فور باوس» وهي منظمة لحماية الكلاب في بنغلاديش: «سوف ننظم تظاهرات في الشوارع لحماية حقوق الحيوان».

وتأتي خطة نقل الكلاب بعدما اشتكى السكان من تزايد أعداد الكلاب الضالة في دكا، ووصفوها بالمزعجة.

من ناحيته، قال اوتام كومار روي، المتحدث باسم منظمة دكا ساوث سيتي إن الخطة في مراحلها الأولى، وسيصدر القرار الأخير عقب إجراء مباحثات مع جميع حاملي الأسهم.

يذكر أن بنغلاديش كانت تقوم بذبح الكلاب، حتى صدر حكم من المحكمة العليا يطالب السلطات بوقف هذا العمل عام 2015، بعد ذلك دشنت السلطات برنامجاً لتعقيم الكلاب.

وقال محمد ليتو، الذي يهوى الكلاب ويقوم بإطعامها في منطقة اسكاتون في دكا، إن قرار نقل الكلاب من المدينة سيحدث مشاكل جديدة في المناطق التي ستنقل الكلاب إليها. وأضاف «على سلطات المدينة ضمان وجود خطة لاطعام الكلاب قبل نقلها».

وذكر المتطوعون أنهم أطعموا ما لايقل عن 100 ألف كلب في دكا خلال فترة الإغلاق لمواجهة فيروس كورونا.

طباعة