كويكب بحجم سيارة دفع رباعي يمرّ قرب الأرض.. «ناسا» تكشف التفاصيل

رصدت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) كويكباً بحجم سيارة دفع رباعي، سجل رقماً قياسياً جديداً لأقرب كويكب يقترب من الأرض من دون أن يحدث أضراراً للأرض، إذ مر على مسافة 2950 كيلومتراً فوق جنوب المحيط الهندي يوم الأحد الماضي.

وقال بول شوداس، مدير مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض في مختبر «الدفع النفاث» التابع لـ«ناسا» في جنوب كاليفورنيا «إنه لأمر رائع أن نرى كوكبا صغيراً يقترب إلى هذا الحد، نظراً لأننا يمكننا أن نرى الجاذبية الأرضية تحيد بشكل كبير عن مسارها».

وتابع «حساباتنا تظهر أن هذا الكويكب دار 45 درجة أو نحو ذلك، بينما كان يتأرجح قرب كوكبنا».

وأشارت  «ناسا» إلى «الكويكب كيو جي 2020، يبلغ قطره ما بين ثلاثة وستة أمتار، ما يجعله صغيراً للغاية، طبقاً لمعايير الكويكبات. وتقترب صخور فضائية بهذا الحجم من الأرض مرات عدة سنوياً، لكن القليل منها يمكن رصده بسبب حجمها وسرعتها».

ويمكن لانفجار هذه الكويكبات أن يُرصد في الغلاف الجوي كما حصل في تشيليابينسك بروسيا عام 2013. يومها أدى انفجار جسم من 20 متراً تقريباً إلى تحطم الزجاج على مسافة كيلومترات، وإصابة نحو 1000 شخص بجروح.

طباعة