«طبيب الغلابة» السوري يصاب بـ«كورونا»

تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام محلية نبأ إصابة «طبيب الفقراء والغلابة» في سورية الدكتور إحسان عز الدين بفيروس كورونا المستجد.

ونشرت مواقع أن الطبيب عز الدين في منزله حالياً، وأكّد خبر إصابته بفيروس كورونا مع زوجته وهما الآن بخير، وفي تحسن كبير.

والطبيب إحسان عز الدين لقب بطبيب الإنسانية أو طبيب الفقراء والغلابة، إذ اعتاد أن يعالج المرضى الفقراء من دون أجر أو بأجر رمزي.

وتقديراً للجهود التي بذلها، كرمت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في دمشق الدكتور عز الدين بمنحه لقب الوصيف لجائزة «نانسن» المرموقة.

طباعة