أطراف اصطناعية يمكن التحكم فيها بواسطة الأفكار

حاول الباحثون صناعة واجهة دماغية حاسوبية لاسلكية.. لكنها احتاجت إلى كثير من الطاقة. ■من المصدر

عمل باحثو «ستانفورد» لسنوات على تطوير تقنية، تساعد المصابين بالشلل على استخدام الأطراف الاصطناعية، والتحكم فيها بواسطة أفكارهم.

وركز الفريق على تطوير واجهة دماغية حاسوبية، وهي أداة تُزرع تحت الجمجمة على سطح دماغ المريض، تتصل بالنظام العصبي البشري للتحكم بالحركة، مجدداً، عند المصابين بأذيات الحبل الشوكي أو المصابين بالتصلب الجانبي الضموري.

ويسجل الجيل الحالي من هذه الأدوات كميات هائلة من الفاعلية العصبية، وينقلها عبر الأسلاك إلى الحاسوب. وحاول الباحثون صناعة واجهة دماغية حاسوبية لاسلكية، لكنها احتاجت إلى كثير من الطاقة لنقل المعلومات، ما يرفع حرارتها ويجعلها خطيرة للمريض. ويعمل فريق مكون من مهندسي الإلكترونيات وعالمي الأعصاب كريشنا شينوي وبوريس مورمان، والجراح وعالم الأعصاب جيمي هندرسون على تطوير أداة لاسلكية قادرة على جمع وبث السيالات العصبية بطاقة تبلغ عُشر المُستخدمة لنقلها سلكياً. وتبدو الأداة أكثر طبيعية مقارنةً بالأدوات السلكية، وتسمح للمريض بحرية الحركة.

طباعة