القطارات الليلية تعود إلى الضوء في أوروبا

من فرنسا إلى النمسا مروراً بالسويد، تعود القطارات الليلية بقوة إلى الضوء في أوروبا الغربية، بعد تهميشها من شركات الرحلات الجوية المنخفضة الكلفة والقطارات السريعة، في مفارقة لافتة في ظل تمنّع كثيرين عن الاختلاط في الأماكن الضيقة بسبب وباء «كوفيد-19».

وألغيت القطارات الليلية الواحد تلو الآخر، خلال السنوات الأخيرة في فرنسا، وكانت ضحية جملة عوامل، بينها نموّ شبكة القطارات الفائقة السرعة، وإلغاء الخدمة العسكرية الإلزامية، والنقص في الاستثمارات.


أُلغيت القطارات الليلية بسبب القطارات الفائقة السرعة والنقص في الاستثمارات.

طباعة