فوز الشطي ونهى نبيل تنضمان إلى ملف "الفاشنيستا" وغسيل الاموال

كشفت مصادر مطلعة لوسائل إعلام كويتيه محلية، أن النيابة العامة تسلمت رسمياً بلاغات جديدة بشأن غسل أموال وتضخم حسابات  عدد جديد من مشاهير السوشال ميديا، من أبرزهم الفنانة فوز الشطي، والإعلامية نهى نبيل. وأفادت المعلومات أن النيابة العامة أمرت بتجميد أرصدتهما البنكية. وقال المصدر لصحيفة القبس، إن تجميد الأرصدة أو ما يسمى التحفظ، الهدف منه التحقق من جريمة غسل الأموال.
يشار إلى أن النيابة العامة كانت فتحت ملفات المشاهير، وأصدرت قراراً بتجميد أرصدة 10 منهم، حتى الآن، ومنعهم من السفر، إضافة إلى شركة "بوتيكات" التي تم التحفظ على بعض ممتلكاتها ومستنداتها بعد الاطلاع على دفاترها، وذلك للتأكد من نشاطها ومدى ارتباطها بوقائع غسيل الأموال.
فوز الشطي فوز الشطي
وتحقق النيابة في جميع الفواتير والأوراق والمبالغ التي كانت تدخل إلى الشركة لمعرفة مصادرها، وما إذا كانت أموالًا مشروعة أم لا. كما تم استدعاء المدير المالي لشركة بوتيكات، تمهيدًا لاستجوابه، في قضية غسيل الأموال.
و لجأ بعض المتهمين إلى تحويل مبالغ بمئات الآلاف إلى حسابات أقربائهم، بحسب المصدر الذي أكد أن هذا الإجراء لا يؤثر على سير التحقيقات.
 كشف أن الفاشنيستا التي تمكنت من سحب مبلغ 40 ألف دينار كويتي نقدا أي ما يقارب الـ130,800 دولار من أحد البنوك، هي مريم رضا، المعروفة بمواقع التواصل بـ"مرمر"، وكان قد صدر بحقها أمر من النيابة بتجميد أموالها ومنعها من السفر.
واستغلت المذكورة ثغرة بعد تعميم الجهات الأمنية رقمها المدني بالخطأ على البنوك، على الرغم من صحة اسمها الصادر ضده تجميد الحساب. إلا أن الجهات الأمنية تدخلت بعد اكتشاف الأمر، وطالبتها بإرجاع المبلغ على الفور، مهددة إياها بإجراء قانوني فوري، ما دفعها لإرجاع المبلغ.

 

طباعة