لهذه الأسباب.. تجنب غسل اللحوم والدواجن قبل طبخها

 هل أنت من الأشخاص الذين اعتادوا على غسل اللحوم قبل طهيها؟ إذا كنت كذلك، فيجب عليك أن تغير هذه العادة.

ورغم أن غسل بعض الأطعمة بالماء والصابون يرتبط بالنظافة والصحة، إلا أنه لا ينطبق على اللحوم والدواجن، بحسب ما ذكره المعهد العالي للصحة العامة في جامعة الإسكندرية في مصر.

وفي منشور على صفحة “فيسبوك” تابعة له، كتب المعهد: “غسل اللحوم والدواجن قبل الطبخ أو حتى مجرد شطفها بالماء، يُعتبر سبباً في انتشار مسببات أمراض بكتيرية كثيرة مثل بكتيريا السالمونيلا وغيرها”.

وأشار المعهد إلى أن عملية الطبخ وحدها تكفي للقضاء على أي بكتيريا موجودة في اللحوم، بشرط أن يتم طهيها على درجة حرارة 73 على الأقل.

وإلى جانب عدم غسل اللحوم، ذكر المعهد 3 نصائح أساسية يجب اتباعها أثناء التعامل مع اللحوم النيئة، وهي:

    يجب البدء بتحضير الطعام الذي سيُقدم طازجاً وبدون طهي، مثل السلطة على سبيل المثال، قبل التعامل مع اللحوم النيئة أو الدواجن. ويجب إبعاد تلك الأطعمة عن مكان تحضير اللحوم.

    من المهم تنظيف وتطهير أي سطح قد يكون ملوثاً من اللحوم أو الدواجن، إضافةً إلى تنظيف الأسطح والأحواض بالماء الساخن والصابون.

    بعد التعامل مع اللحوم النيئة، يجب غسل الأيدي بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل.

طباعة