هندي عاشق صابون يطرح مجموعة عمرها 42 عاما جمعها من 110 دول

صورة

هواية فريدة، اختارها الهندي "جاي أرورا" المقيم في ولاية "أتار برادش" شمالي الهند وهي تجميع حبات الصابون بأنواعه واختلافات مواده وتركيباته وروائحه العطرة، لدرجة جعلته بعض أهم الشخصيات المشهورة في بلدته والمعروفة باسم "عاشق الصابون" الولهان بعبقه، فيما وصف "جاي أرورا" نفسه "بالمجنون بعطر الصابون" الذي تكبد جهد جمعه منذ 42 عامًا، إلى أن تكونت لديه مجموعة من أنواع الصابون العالمية لأكثر من 110 دول، كان أغلاها مجموعته المختارة من قطع الصابون الفرنسية الأرقى والأغلى ثمنا  حسب تقرير نشره  موقع "نيوزفلير" الإخباري.

ويحلم"جاي أرورا" المهووس بقطع الصابون، بإنشاء متحف صابون في مدينته يعرض فيه مجموعته الفريدة وطرح موهبته على العالم ويصرح قائلا "كنت أحتفظ بالصابون معي حتى في وقت تناول الطعام ووقت النوم. وأندفع راكضا نحو المتجر كلما علمت أنه تم طرح نوع صابون جديد في الأسواق." لافتا إلى أن عائلته لم تقصر لا في دعمه في هذه الموهبة ولا في التعاون معه من أجل تحصيل مجموعة جديدة كل مرة.

 

طباعة