«أمنية» تُنجز شوطاً مهماً من استراتيجيتها خلال «نصف 2020»

صورة

أعلنت مؤسسة «تحقيق أمنية» عن تمكنها من إنجاز شوط مهم من استراتيجيتها، خلال النصف الأول من عام 2020، وذلك عبر مبادرات وحملات رائدة بدعم من شركائها الاستراتيجيين.

وأشادت حرم سموّ الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السموّ رئيس الدولة، الشيخة شيخة بنت سيف بن محمد آل نهيان، الرئيسة الفخرية لمؤسسة «تحقيق أمنية»، بالجهود الكبيرة لفريق عمل المؤسسة، الهادفة إلى تحقيق أمنيات أكبر عدد من الأطفال المرضى، مع توجيه الشكر إلى الداعمين والرعاة من شركاء المؤسسة، الذين كان لهم الأثر الكبير في دعم مبادرات المؤسسة، والإسهام في إسعاد الأطفال بتحقيق أمنياتهم.

من جانبه، أوضح الرئيس التنفيذي لمؤسسة «تحقيق أمنية»، هاني الزبيدي، أن أولى مبادرات المؤسسة، خلال شهر يناير من عام 2020، كانت مع «سباق أمنية الخيري»، الذي شهد نجاحاً فاق التوقعات، عبر مشاركة أكثر من 800 متسابق ومتسابقة من كل الأعمار والجنسيات، وحظي بدعم من مدينة زايد الرياضية وبنك أبوظبي التجاري وشركة غلف مالتي سبورت الشريك الراعي للسباق.

وأشاد الزبيدي بجهود طلاب جامعة أبوظبي، الذين قاموا بفعالية تطوّعية، عبر جمع الملابس والتبرّع بها لمصلحة المؤسسة.

كما ثمّن الزبيدي جهود العديد من الشركات الداعمة، التي أسهمت في تحقيق بعض أمنيات الأطفال، مثل شركة «ترانس وود» التي حققت أمنية طفل في الحصول على سيارة كهربائية، إضافة إلى جمعية «أميركان وومان».

وافتخر الزبيدي بمشاركة مؤسسة «تحقيق أمنية» في العديد من المبادرات الناجحة وحصولها على التكريم، خلال مشاركتها مع جمعية الإمارات للأمراض النادرة بدبي في «يوم الأمراض النادرة»، فضلاً عن مشاركتها ببعض الفعاليات والحملات التي أقامتها الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية لجمع التبرعات لمصلحة المؤسسة. كما لفت الزبيدي إلى النجاح اللافت الذي حقّقته مبادرة «30 أمنية في 30 يوماً» على وسائل التواصل الاجتماعي بدعم من المؤثرين، متطوّعي المؤسسة، سفراء النوايا الحسنة، وبعض أطفال المؤسسة.

طباعة