"فيسبوك" تطور نظارة واقع افتراضي .. تشبه النظارات الشمسية

طور فريقٌ من الباحثين في شركة فيسبوك نظارة واقع افتراضي لا يزيد حجمها عن حجم النظارات الشمسية، وفقا لـ"مرصد المستقبل".

وذكر الباحثون أن سُمك النظارة الجديدة لا يزيد عن 9 مليمترات وتزن نحو 17.8 جرامًا فقط.

وقال المرصد التابع لـ"مؤسسة دبي للمستقبل" أن النظارة الجديدة تستخدم طبقةً هولوجرامية صممت خصيصًا لتقليل حجم العدسة، إذ عانت نظارات الواقع الافتراضي التقليدية من كبر حجمها لأن عدساتها الانكسارية تحتاج نحو 5 سنتيمترات كي تركز الصورة على عيني مرتديها.

وتمتاز النظارة بدقتها العالية ووضوح صورها. وتبلغ زاوية عرضها الأفقية نحو 90 درجة، بينما تبلغ زاوية العرض الأفقية للعين البشرية نحو 180 درجة، ونشر الباحثون تفاصيل النظارة في دراسةٍ جديدة على موقع فيسبوك ريسيرش.
واستغنت النظارات الجديدة عن ألواح العرض البلوري السائل المستخدمة في نظارات الواقع الافتراضي التقليدية، واستخدمت أشعة الليزر لتوليد الصور. وما زالت النظارة نموذجًا تجريبيًا يتضمن عيوبًا عديدة، فمثلًا ينتشر الضوء بعد خروجه من المصدر الخلفي بصورةٍ ملحوظة قبل تركيزها على السطح الهولوجرامي، ولا تظهر الصورة في بعض الأجزاء من النظارة، وفقًا لما كتبه الباحثون في الدراسة.

ولا تنتج النظارة الجديدة صورة ملونة كاملة حتى الآن، وتعاني من ظهور ظلال عند حواف مجال الرؤية. ويخطط الفريق لتقليل وزن النظارة كي يصبح 6.6 جرامات من خلال استخدام مواد بلاستيكية، ويساوي ذلك وزن نظارة شمسية كبيرة.

طباعة