اكتشاف 150 قبراً تاريخياً في فرنسا

كشفت أعمال تنقيب عن الآثار في أوتون الفرنسية عن 150 قبراً تعود إلى ما بين منتصف القرن الثالث والقرن الخامس للميلاد، وكانت تشكّل مقبرة مهمة في بلاد الغال.

وأوضح المعهد الوطني لأبحاث الآثار الوقائية أن أعمال التنقيب الوقائية التي أجراها قبل الشروع في تشييد منزل في الموقع، أظهرت وجود مقبرة تضم القبور الأقدم في الجزء الشمالي من بلاد الغال.

وشرح أن من بين ما اكتشفه علماء الآثار الثمانية المشاركون في الورشة «نقش بيكتوريوس الذي يعود إلى القرن الرابع، ويُعد أحد أول الآثار التي تشير إلى السيد المسيح في بلاد الغال».

وقال نيكولا تيسيران، أحد المسؤولين عن أعمال التنقيب، إن أحد القبور التي عثر عليها، تابوت من الحجر الرملي يعود إلى 1500 سنة، ولايزال مقفلاً بإحكام، مشيراً إلى أن من المقرر أن يُفتح مع انتهاء ورشة التنقيب في أغسطس المقبل.

 

طباعة