عالم بريطاني يحذر من عارض جديد "قاتل" لفيروس كورونا

حذر عالم بريطاني، في مجال علم الأمراض بالمستشفى الجامعي في مدينة توبينغن من أنه في بعض الحالات الشديدة لإصابة "كوفيد-19"، يمكن للفيروس أن يشل الأمعاء، ما يؤدي إلى صدمة دورانية قاتلة.
ويزعم الدكتورهانز بوسمولر، أن فرط رد فعل الجهاز المناعي استجابة للفيروس يمكن أن يؤدي إلى ضعف في العديد من الأعضاء، بما في ذلك الأمعاء. بحسب هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي"، و" روسيا اليوم".
وشرّح الدكتور بوسمولر جثث 11 مريضا بفيروس كورونا، تراوحت أعمارهم بين 18 و89 عاما عندما ماتوا. وكشفت عمليات التشريح عن ضعف في الرئتين لدى العديد من المرضى، بما في ذلك تلف الأوعية وتليف الرئة. وأوضح هانز: "لم يعد البشر يتنفسون بشكل كاف".
وكشف التشريح عن جلطات دموية في أمعاء بعض المرضى، ما أدى إلى شلل الأمعاء وصدمة الدورة الدموية المميتة. وأضاف الدكتور من المثير للقلق أنه إذا تشكلت هذه الجلطات في شرايين اليدين والأصابع، فقد يحتاج بعض المرضى إلى بتر جزئي. واستطرد: "نحن لا نعرف لماذا يحدث هذا لدى بعض الناس دون غيرهم".

 

 

 

طباعة