لأول مرة منذ سنوات.. القاهرة الكبرى تحيي تقليد إطلاق مدفع إفطار رمضان

لأول مرة منذ سنوات، سمحت مصر لمواطنيها بأن يتجمعوا قبل الإفطار لمشاهدة تقليد تاريخي خاص بإطلاق مدفع الإفطار عند غروب الشمس.
ففي هذا التقليد يُستخدم مدفع تاريخي موجود أصلا داخل قلعة القاهرة، التي تعرف باسم قلعة صلاح الدين، والتي يعود بناؤها للقرن الثاني عشر.
وفي شهر رمضان الحالي نُقل المدفع إلى ميدان النهضة في الجيزة بالقاهرة الكبرى حيث تتجمع أُسر يوميا مع أطفالها لمشاهدة قطعة المدفعية الثقيلة تطلق قذيفة عندما يحين إفطار المغرب.
وشعر المواطنون، الذين اعتادوا على سماع صوت مدفع الإفطار عبر موجات الإذاعة أو التلفزيون، بحماس لمشاهدة هذا "التقليد الجميل" الذي أُعيد في مثل هذه الأوقات الصعبة الخاصة بإجراءات العزل العام المتصلة بفيروس كورونا المستجد والتي يفتقد فيها كثيرون الأجواء الروحانية لشهر الصوم.
              

طباعة