ناصر القصبي يتعرض للإنتقاد بعد موقفه من ظهور"أبو سليم" مع "غيث" في "قلبي إطمأن"

صورة

تعرض الفنان السعودي ناصر القصبي لانتقادات عدة من متابعين بعد تعليقه على حلقة أمس، الجمعة، من برنامج "قلبي اطمان" التي قدم خلالها الشاب غيث المساعدة للفنان اللبناني صلاح تيزاني المعروف باسم "أبو سليم"، وهو واحد من رموز الحركة الفنية في لبنان.
وكتب القصبي تغريدة عبر حسابه الرسمي على "تويتر" قال فيها: "البرنامج الإماراتي ليطمئن قلبي حقق نتائج طيبه في المواسم السابقة لفكرته الإنسانية النبيلة ولا شك ان صناع هذا البرنامج مشكورين قد قدموا مساعدات عظيمه للبسطاء في كل مكان . لكن مساعدتهم لأشخاص معروفين كما هو مع الفنان ابو سليم ... أرآها مؤذية ومهينه في حقة وإن كان المقصد نبيلاً". وفور نشره التغريدة، توالت الردود عليه، وغالبيته انتقدت تعليقه، وأوضح مغردون أن البرنامج لا ينشر وجوه ضيوفه إلا بعد الحصول على موافقتهم، كما ان استضافته لبعض الشخصيات العامة والفنانين لمساعدتهم يساهم في لفت انتباه المجتمع إلى أوضاع هؤلاء وحاجتهم للمساعدة.  
ومن الذين شاركوا في الرد رجل الاقتصاد الإماراتي ناصر الشيخ والذي غرد قائلا: "بحسب علمي أخ ناصر وقد يصححني القائمين على البرنامج فإنه لا يعرض أي تسجيل إلا بموافقة الشخص وليس لقراره تأثير على الرزق الذي كتبه الله له، وفي قوله تعالى {إن تبدوا الصدقات فنعما هي وإن تخفوها وتؤتوها الفقراء فهو خير لكم} جواز للإشهار إن كانت هناك منفعة أكبر". كذلك شارك الإعلامي الإماراتي سعود الكعبي في الردود على تغريدة القصبي قائلا: "اختلف معك في الرأي أستاذي الفاضل! ‏الظروف تتغير والفقر لايُفرّق! ياما شفنا ناس كانوا أصحاب ملايين ومشاهير فقدوا كل مايملكون لكن من النادر أن يتم ذكرهم أو مساعدتهم! ‏وهنا يرسل البرنامج رسالة للجميع بأهمية العطاء لكل محتاج مهما كان! ‏خاصة المتعففين منهم!".

طباعة