بزاوية 360 درجة سياحة افتراضية في قلب جزر المالديف

منصّات السياحة الافتراضية تمكن الجمهور من عيش تجربة زيارة المالديف. من المصدر

مع استمرار تعليق السفر في العالم بسبب انتشار جائحة (كوفيد-19)، وتشجيعاً لعشاق السفر والتجوّل على البقاء في المنزل قدر الإمكان حفاظاً على سلامتهم، أطلقت منتجعات سونيفا الشهيرة في جزر المالديف منصّات للسياحة الافتراضية عن بُعد، لتجعل من محبي السفر إلى المالديف أكثر قرباً، ولتبقيهم على تواصل دائم مع الطبيعة الخلّابة لجزر المالديف.

ومن خلال منصّات السياحة الافتراضية عن بُعد، سيتمكن الجمهور من عيش تجربة السياحة في المالديف وهو في منزله، وذلك مع رؤية بانورامية وجويّة وتحت الماء لوجهات المالديف البرية والبحرية بزاوية 360 درجة، التي تتضمن:

الحياة تحت الماء

تتميز جزيرة با أتول في المالديف بالحياة البحرية الأكثر تميزاً في العالم، وتحتوي على محمية للحياة البحرية التي تندرج ضمن شبكة اليونسكو لمحميات المحيط الحيوي، وفيها يقع منتجع سونيفا فوشي الذي يمتلك غرفاً تحت الماء يمكن، من خلال زجاجها المعزول تماماً مشاهدة أسماك القرش ذات الرأس الأسود والسلاحف البحرية والأخطبوطيات، ويمكن للغواصين استكشاف حطام السفن والمراكب، والغوص مع التيارات حيث يمكن مشاهدة أسماك شيطان البحر وأسماك الخفاش.

منتجع سونيفا جاني

من خلال تقنية التصوير بالطائرة بدون طيار، يرى المشاهد من الجو موقع منتجع سونيفا جاني على جزيرة ميدهوفارو في المالديف، وذلك بالقرب من بحيرة شاطئية في جزيرة نونو أتول المرجانية، حيث تم تشييده داخل بحيرة خاصة تتميز بمياهها الصافية وإطلالتها اللامتناهية على المحيط، وهو محاط بشواطئ من الرمال ناصعة البياض والبساتين الخضراء المتناغمة مع هبات النسائم الاستوائية.

منتجع سونيفا فوشي

يحتوي المنتجع على 61 فيلا خاصة مع مساحات شاطئية فسيحة، تقع في أحضان النباتات الوارفة وعلى مقربة من الشعاب المرجانية، وتشتمل أبرز ميزات المنتجع على سينما الهواء الطلق، ومرصد النجوم عالي التقنية الذي يمكن الضيوف من إحصاء عدد حلقات كوكب زحل. وفي نوفمبر 2016، أطلقت سونيفا مفهوم الفيلا المائية العائمة.

 لمشاهدة الجولة الافتراضية قم بزيارة الرابط التالي:

https://media.sonevabrandcentre.com/assetbank-soneva/action/viewAsset?id=13967&index=13&total=42&view=viewSearchItem

طباعة