زيادة حجم تدمير غابات الأمازون البرازيلية

كشفت بيانات وكالة أبحاث الفضاء البرازيلية (انبي) الصادرة أول من أمس، أن عمليات تدمير غابات الأمازون المطيرة قفزت بشكل كبير في شهر أبريل الماضي، بعد أن أعلن الرئيس جاير بولسونارو عن إرسال قوات للمساعدة في حمايتها.

وزادت مساحة المناطق التي تتعرض لإزالة الغابات في منطقة الأمازون إلى 405.6 كيلومترات مربعة، بزيادة تقارب 64% على الشهر نفسه في 2019.

وعرقل تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد جهود مكافحة إزالة الغابات، بسبب وجود عدد أقل من مسؤولي البيئة في المنطقة.

وتمتص غابات الأمازون المطيرة، التي يطلق عليها «رئة الكوكب»، غاز ثاني أكسيد الكربون من الغلاف الجوي، وتلعب دوراً رئيساً في مكافحة تغير المناخ.

طباعة