أميركي يضرب والدته لإخفائها ورق الحمام!..والشرطة تتدخل

ورق الحمام يصعب العثور عليه في المتاجر في الوقت الحالي أرشيفية.

ألقي القبض على شاب من كاليفورنيا بعدما ضرب والدته التي أخفت عنه ورق الحمام لمنعه من استخدامها بكثرة في الوقت الذي تشهد فيه هذه السلعة نقصا مرتبطا بتفشي فيروس كورونا المستجد.
ونقلت وسائل إعلام محلية عن الناطقة باسم الشرطة شيرلي ميلر قولها إن الشرطة استدعيت في منتصف الليل بعد حصول نزاع عائلي حول ورق المرحاض.
وقالت الأم للشرطة إنها أخفت ورق الحمام لأن ابنها أدريان يان البالغ من العمر 26 عاما كان يستخدم الكثير من هذا المنتج الذي يصعب العثور عليه في المتاجر في الوقت الحالي.
وبعدما رفضت الكشف عن مكان إخفائها ورق المرحاض، علا الصراخ وضربها ابنها، وتم اعتقاله وتوجيه تهمة العنف المنزلي له، بحسب ميلر فإن تدابير الإغلاق المفروضة أدت إلى زيادة العنف المنزلي

طباعة