شرطية ألمانية تقتل ابنتيها وتنتحر

قتلت امرأة من أفراد الشرطة الاتحادية في ألمانيا ابنتيها (10 و12 عاماً) ثم انتحرت في منزلها بمدينة فوجتارويت جنوبي ألمانيا.

وقال متحدث باسم الشرطة اليوم الجمعة: «نرجح أن الأمر يتعلق بمأساة عائلية».

وأوضح المتحدث أنه وفقاً للوضع الحالي للتحقيقات، فإن الأم (36 عاماً) هي المشتبه بها في ارتكاب جريمة العنف، مضيفاً أن الشرطة لا تلاحق حاليا مشتبهاً بهم آخرين.

وأشار إلى أن رب الأسرة يتلقى الرعاية حالياً على يد متخصصين في المنزل. وذكر أن المشتبه بها استخدمت مسدساً خلال عملية القتل. ولم يتضح بعد الدافع وراء الجريمة.

 

طباعة