مصطفى الأغا يشكر كورونا.. ويثير الجدل

"شكراً كورونا".. رسالة بعث بها الإعلامي مصطفى الأغا خلال فقرات برنامجه صدى الملاعب على قناة إم بي سي، الليلة الماضية، معدداً دروساً ينبغي تعلمها من أزمة الوباء العالمي.

وقال: "شكراً كورونا، نعم، فقد وحدت البشرية لأول مرة في التاريخ، وحدت بين الغني والفقير، بين الحاكم والمحكوم، بين السياسي والمواطن، بين الضابط والغفير".

وأضاف الإعلامي السوري: "شكراً كورونا فقد عرفت العائلة على بعضها، خليت الأزواج يقتربوا أكتر من أولادهم وزوجاتهم وتفاصيل بيوتهم.. شكراً كورونا فقد أظهرت لنا كم كنا مفترين بحق النعم، كم كنا بعاداً عن الحمد والشكر".

 وتابع الأغا: "شكراً كورونا لأنك أظهرت لنا أولويات حياتنا، حقيقة قوتنا وهشاشتنا، وضعفنا وجبروتنا الكاذب، جبروت هزمه فيروس لا يرى بالعين المجردة، شكراً كورونا على الدروس، وخاسر جداً من لا يتعلم من دروس بهذه القساوة والوضوح".

من جانبهم، انقسم متابعون لمصطفى الأغا على موقع تويتر، حول كلماته التي أثارت جدلاً، فبينما أيّده البعض، رأى آخرون أن هذا الوباء الذي سيذهب ضحيته كثيرون، وسيترك تداعياته على العالم، لا يستحق أي شكر، حتى ولو بشكل مجازي.

 

طباعة