لم يعد أحد يسير في الشوارع

مغنٍّ ألماني يعايش أزمة «كورونا» في مصر

صرح المغني الألماني، المنحدر من أصول مصرية، عادل الطويل، بأنه تقطعت به السبل في مصر، بسبب أزمة وباء كورونا.

وقال مغني البوب (41 عاماً): «نبحث الآن متى يمكننا العودة إلى ألمانيا». وبالنسبة للألمان العالقين في مصر، ذكر الطويل أن الوضع بالنسبة له مختلف، لأن له أقارب في مصر، يمكنه الإقامة لديهم، وقال: «لذلك من المهم أن يخرج كل السائحين من هنا، لأن الفنادق جميعها تُغلق». وذكر الطويل أنه لم يعد أحد يسير في الشوارع حالياً، وقال: «لذلك أنتظر حالياً، وأبحث ما إذا كان بإمكاننا العودة إلى ألمانيا في وقت ما».

ويستغل المغني المولود في برلين، والذي ينحدر والده من مصر، الوقت حالياً في تأليف أغانٍ جديدة. وذكر الطويل أنه اشترك في تطبيق لليوغا على الإنترنت لممارسة التمارين يومياً، وقال: «هذا هو الوقت المناسب للقيام بما كنت تريد أن تفعله دائماً، يمكن الآن تعلم البيانو على الإنترنت، (يوتيوب) متاحة فيه دروس تدريبية في المجالات كافة».


- من المهم أن يخرج كل السائحين من هنا، لأن الفنادق جميعها تُغلق.

طباعة